صالون بوابة المحروسة التثقيفى والتنويرى يحتفل بعيد الإسكندرية القومى

بوابة المحروسة

كتبت : فاطمة محمد

صالون بوابة المحروسة التثقيفى والتنويرى يحتفل بعيد الإسكندرية القومى

أحتفلت أسرة صالون بوابة المحروسة التثقيفى والتتنويرى مساء الثلاثاء الموافق 3من أغسطس2021  بذكرى عيد الإسكندرية القومى وذلك بالتعاون مع حزب الأحرار الأشتراكيين بالإسكندرية والذى دوما ما يستضيف فاعليات الصالون ويذلل مسئولية كافة الصعوبات التى تواجه التنفيذ .. حضر الفاعلية جمع غفير من الشخصيات الثرية ذو الحيثية بالمجتمع السكندرى

وهم رضوى محمد مصطفى والموهبة المتميزة بسملة محمد محمود والطفلة الموهبة مريم إسماعيل منصور والشاعر الكبير والصحفى جلال أبو خليفة وأمل أبو زيد مدير مدرسة بالتعليم والطالبة روضة محمد أبو زيد وسعد محمد على والمبتكر محمود محمد رفعت عزام والصحفى عمر فاروق أبو المكارم وهناء سعيد عزت مدير ادارة الخدمات التربوية بإدارة شرق التعليمية وزينب عبد الله رضوان رئيس مجلس إدارة جمعية المناداه والطالبة نور سعداوى أحمد وأمل ماضى الصحافية المتميزة والطالبة ميرنا عصام محمود ومنى محمود فهيم معلمة بالتربية والتعليم بالاسكندرية وفيبى فكرى فتحى فنانة هاند ميد والمحاسب أيمن عبده أمين صندوق جمعية إرادتنا والدكتورة هالة أحمد ابراهيم دكتوراه فى الصحة النفسية ومحمد محمد احمد أمين مساعد لجنة تحيا مصر والباحثة وفاء حسن محمود صالح مدرب معتمد تنمية بشرية والشاعرة المعروفة نادية شعبان وصفاء محمد رجب موجه لغة عربية بإدارة الجمرك التعليمية ومديحة سالم عضو مجلس إدارة نقابة المصرية للإتصالات والكيميائى مهاب حسن محمد والطالبة فاطمة مصطفى حبشى رسامة والطالبة نورهان رمضان مصطفى رسامة والصيدلانيةإيمان ذكى مستشار شركات الأدوية بمصر ومحمد سعد موجه أول التاريخ بالتربية والتعليم.

بدأ الحفل بكلمة ترحيب بالحضور وتنوية عن الصالون والمناسبة وبدأت فاعليات الصالون باللكلمات المعبرة عن المناسبة بداية من الشاعر الكبير جلال أبو خليفة ثم كلمة للصحافية الجريئة أمل ماضى والتى تناولت فى كلمتها ذكرى إذاعة الإسكندرية ووضحت تاريخ ووقت أنشاء الأذاعة ورؤسائها الذين تبادلوا المواقع القيادية بها ثم تناول الأستاذ عيد إسماعيل فى كلمته تاريخ الإسكندرية القديم والحديث وقد لاقت الكلمات أعجاب الحضور وتخلل الفقرات الثقافية تقديم بعض المواهب حيث الموهبة الواعدة مريم إسماعيل والرسامات الواعدات وهن مشروع فنانات تشكيليات فى المستقبل القريب ومن المواهب المتميزة الواعدة ولمرات متتالية بالصالون الطالبة بسملة التى ألقت شعرا غنائيا عن الإسكندرية فى زى إسكندرانى مميز لاقى أعجاب الجميع وتككر لأكثر من مرة بناء على طلب الحضور.

الى ان جاءات الفقرة الفنية الرئيسة بالمناسبة القومية حيث شرف الحفل الكبير بتلك المناسبة العزيزة على قلب كل سكندرى الفرقة الذهبية للموسيقى العربية بقيادة المايسترو القدير عمرو الحسينى قائد ومدرب كورال الموسيقى العربية بالقوات المسلحة والذى حضر بمجموعة عازفين وموسيقيين متميزين وبراعم ومواهب يقوم بتدريبهم المايسترو وهم منه عمرو الحسيني ويوستينا حلمي حليم وچاسمين شعبان حسن ومنة عبد الموجود وريماچ محمد النجار وياسمين محمد الزنكلوني وهدير محمود ولارين محمد ناظم وأمير عمرو الحسيني وأكرم حسين ويوسف عادل السيد ومنير أحمد عيسات ومعاذ أحمد  ومصطفى إسماعيل ود / محرز عمران ولؤي محمد ناظم وأحمد محمد النجار ومهاب مدحت ونور السيد محمد وصلاح بكر إبراهيم وعبد الرحمن هشام عقيل وعلي أحمد ذكي وعلي مصطفى علي ( إداريين الفريق ) هبة محمد علي أحمد ونبال مصطفى مروان وفاطمة محمد حسن وقد ابدعت الفرقة وتفاعل معها الحضور حيث قامت بعزف الأغانى الوطنية الجميلة والعاطفية وظهرت المواهب والإبداعات المتنوعة والمتعددة بقيادة مايسترو وطنى قدير هو عمرو الحسينى ..

كان هناك جنود مجهولون خلف الكواليس لابد من توجية الشكر والثناء لما قدموه لإنجاح الصالون الصحفى الكبير والمراسل العسكرى محمد خميس مدير حزب الأحرار منى محمود فهيم التى كان لها دور كبير فى أحضار الفنانات التشكيليات الواعدت وقدمت معهن أعمالهن المتميزة على رواد الصالون ولا ننكر تواجد موقع مجلة الإسكندرية يقيادة الاخ والصديق الصحافى ذو الأخلاق الرفيعة محمد مبروك والذى أرسل كاميرات الفيديو لتسجيل الحدث القومى الكبير وكذا الصحافى الشاب عمر أبو المكارم لتغطية الحدث أعلاميا ولا ننسى الدور الحيوى الداعم للأخت صفاء هلالى التى بذلت الجهد طوال الصالون وتذليل كل الامور التنظيمية .. وتقديرا للجهد المبذول من الجميع تم توزيع شهادات التكريم والميداليات والدبابيس والهدايا العينية الثمينة ولاقت تلك اللفتة الأعجاب والرضا من كافة الحضور.وفى هذه المناسبة لا يمكن ان ننسى الدور الحيوى الكبير للكاتب الصحافى سعيد سليم رئيس مجلس إدارة الموقع الراعى الأعلامى للصالون ومجهوده الرائع والمتميز والمقدر من الجميع لإنجاح الصالون وقد وجه فى النهاية كلمة شكر اثنى فيها على كل الحضور وتمنى لهم دوما حياه ثقافية تنويرية متميزة من خلال حضورهم المتميز بالصالون.وأخيرا الشكر موصول لكتابة الخبر التى قامت بالتصوير والتوثيق طوال الحفل من البداية للنهاية

عن saidslem

شاهد أيضاً

عزاء واجب ومواساة

بوابة المحروسة كتب : سعيد سليم عزاء واجب ومواساة خال الأخت الصديقة – امينة خلف …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *